الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
ارب ايدول 4
برامج تلفزيونية
مسلسلات
ذا فويس 4
عرب غوت تالنت 5
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات رمضان
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
صور
فيديو

صور ابنة كيت ميدلتون

لا شك في أنّ كيت ميدلتون هي إمرأة خارقة بكل ما للكلمة من معنى، فبعد دخولها للولادة في الصباح الباكر من يوم السبت 2 مايو لـتنجب إلى هذه الدنيا إبنتها الصغيرة المُنتظرة منذ الأسبوع الماضي، ها هي تخرج بعد ساعاتٍ قليلة لتعود إلى منزلها مع طفلها الثاني، بعد ولادة سريعة لم تستغرق سوى ساعتين ونصف بعد وصولها.

إذاً في الوقت الذي لم يكن أحد ينتظر خروجها من المستشفى في اليوم نفسه، فاجأت دوقة كامبريدج العالم أجمع عندما خرجت مع زوجها الأمير وليام وهي تحمل بين ذراعيْها أميرتها الصغيرة.

نائمةٌ كالملاك غير مدركة لما يحصل من حولها وللضوضاء التي سبّبتها مع قدومها إلى هذه الدنيا، بخاصّة وأنّ إشاعات كثيرة علت في الأجواء منذ خبر حمل كيت الثاني، حول إمكانية أن تكون فتاة صغيرة هذه المرّة، أطلّت إذاً الوريثة والرابعة من حيث الوصول إلى العرش أمام الصحافة، وهي مغمضة العينين يغطّي رأسها قبّعة بيضاء من الصوف وجسمها شرشفاً أبيض أيضاً.

أما بالنسبة لكيت فلم تتمكّن ومن دون شك من حبس سعادتها الكبيرة التي غمرتها وهي تحمل في حضنها إبنتها الصغيرة، فأخذت توزّع ابتساماتها إلى كل الموجودين وتلوّح للجميع وهي تشع أناقةً وجاذبيّة وكأنّها لم يمر ساعات فقط على ولادتها.

فبثوبٍ أصفر وأبيض عكس رشاقتها اللامثيل لها ونحافتها، أطلّت ميدلتون وهي تمسك بيد زوجها الأمير وليام، الذي اهتم هو أيضاً بحمل الصغيرة وهي في كرسيّها الخاص، ولم يتمكّن هو أيضاً إلّا والتعبير عن بهجته لاستقبال مولوده الثاني وهو يضحك تارةً لزوجته الفخور بها وبعزيمتها وقوّتها وطوراً للجماهير التي خيّمت أمام المستشفى منذ الأسبوع الماضي.

وبينما كان للأمير جورج، وهو الإبن الأكبر لكيت ووليام، زيارة مميّزة في مطلع اليوم ليتعرّف هو أيضاً على شقيقته الصغيرة وشريكته في اللعب، لم يكن حاضراً في المقابل عند خروج أهله من المستشفى.

وبعد هذه الجلسة التصويريّة التي خضعت لها العائلة المالكة لهذه المناسبة السعيدة، استقل الدوق والدوقة سيّارتهما الدفع الرباعية السوداء اللون، وتوجّها إلى قصر كنسينغتون، مقر إقامتهما الرسمية، وذلك برفقة عددٍ من السيارات والدرّاجات المرافقة.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك
التعليقات
حول هذا الموضوع