الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
ارب ايدول 4
برامج تلفزيونية
مسلسلات
ذا فويس 4
عرب غوت تالنت 5
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات رمضان
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
صور
فيديو

صور كيت ميدلتون تنسى طلاء أظافر قدميها وتكشف سر نحافتها

كيت ميدلتون حافية القدمين في متحف غاندي سمريتي في الهند.

اختارت 15 زياً مختلفاً لكي تكون إطلالتها في المكان الذي توجّهت إليه مع زوجها مناسِبة للتقاليد والعادات المعترف بها هناك، ولكي تكون مثالاً لأي إمرأة تود في يومٍ من الأيام زيارة الهند وضواحيها، فـكيت ميدلتون وعندما قرّرت القيام برحلة إلى ذلك البلد تحديداً مع الأمير وليام للتعرّف على المعالم الأثرية وأهم المناطق السياحية، عرفت تماماً أنّ عليها التألّق والتأنّق وفي الوقت نفسه الإحتشام بطريقة جذابة ومثيرة.

هي دوقة كامبريدج التي من واجبها أن تكون متحضّرة تماماً عند أي ظهورٍ يتحتّم عليها، إذ أنّ الكاميرات تكون جاهزة لالتقاط أي ثغرةٍ قد تتواجد عندها وبالتالي يكون الصحافيّون دائماً على استعدادٍ لرصد تحرّكاتها وكيفية تصرّفها مع الغير، وهذا تحديداً ما يحصل في هذه الآونة أثناء تواجدها في الهند حيث أنّ العيون كلّها موجّهة إليها والأنظار مسمّرة نحوها.

وعلى الرغم من أنّها تهتم دائماً بالإطلالة بطريقة مُبدعة لا عِلل فيها وتعطي أهمية لتصفيفة شعرها وأكسسواراتها ولباسها وتنسيق هذه العناصر كلّها مع مكياجها، أمرٌ واحد لم تتنبّه إليه والدة الأمير جورج والأميرة تشارلوت عندما توجّهت لزيارة متحف غاندي سمريتي وحيث توجّب عليها، احتراماً لقدسيّة المكان، التخلّي عن حذائها العالي الكعب والباهظ الثمن وبالتالي السير والتجوّل في المكان حافية القدمين، وهو طلاء أظافر أصابع قدميها.

نعم بالفعل نسيت ميدلتون، التي تُعتبر أيقونة في عالم الموضة والأزياء، أن تهتم بهذا التفصيل الصغير فأظهرت أصابع رجليها على طبيعتها من دون تزيينهما وهو الأمر الذي استطاع الجميع الإنتباه إليه ومراقبته، كيف ولا وهي الدوقة التي عليها أن تهتم بكل هذه العوامل والعناصر الجسدية والبدنية، وأن تولي اهتماماً دائماَ لإطلالتها من رأسها حتّى أخمص قدميها.

والأمر لم يتوقف عند هذا الحد فحسب، إذ أنّ أحد الخبراء في علم الجلد وما إلى هنالك من أمورٍ ومواضيع صحية ذات صلة أكّد إلى إحدى المجلات الرائدة بأنّ قدمي كيت تعانيان من بعض المشاكل بسبب ارتدائها الدائم للكعب العالي والأحذية التي عادةً ما تكون مدببة من الأمام، وبالفعل إذا ما تمعنّا النظر بالصور التي التُقطت لها وهي تسير أو واقفة إلى جانب الأمير الذي كان عليه هو أيضاً التجول في المكان بالجوارب، يمكننا أن نلاحظ التورّم الذي يصيب قدميها وكيف أنّ أصابعها تتداخل بين بعضها البعض وهذا كلّه في النهاية نتيجة الواجب الذي يناديها دائماً بضرورة الظهور بالكعب العالي ولو أنّ المسألة تكون في معظم الأحيان مُتعبة ومرهقة.

من ناحية أخرى، يذكر أنّ الدوقة وأثناء مشاركتها مع زوجها في حفلة شاي أُقيمت على شرف عيد ميلاد الملكة الـ90 في نيو دلهي، لم تتردّد في الإجابة عن سؤالٍ يتعلّق بلياقتها البدنية التي لا تزال تتمتّع بها ونحافتها البليغة على الرغم من إنجابها طفلين، مصرّحةً بصراحة أنّ السر لا يكمن وراء اتّباعها حمية غذائية صارمة خالية من الكربوهيدرات أو ممارسة التمارين الرياضية المكثفة والصعبة، إنّما ببساطة "الركض وراء ولديها"!.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك
التعليقات
حول هذا الموضوع