الرئيسية
مشاهير
افلام
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
نجوم ودراما تركية
عرب ايدول
برامج تلفزيونية
مسلسلات
احلى صوت
عرب غوت تالنت
اكس فاكتور
ستار اكاديمي
بوليوود
رمضان
صور
فيديو

صور وفيديو: مريم حسين تأكل البطيخ من فم زوجها

فهل ستحب ابنتها هذه الفاكهة أيضاً مثلها؟

على الرغم من أنّ موعد ولادتها اقترب كثيراً لا تزال مريم حسين وعلى ما يبدو تعاني من وحام الحمل الذي عادةً ما يصيب أي إمرأة في الأشهر الأولى من حملها، وعبر حسابها الرسمي على انستقرام حيث لجأت مرّة لإعلان انفصالها عن زوجها فيصل الفيصل وفي مرّةٍ أخرى لـتعلن عودتها إليه بطريقةٍ مباشرة، كشفت لنا عن الفاكهة التي تناولتها بكثرة لشدّة ما توحمت عليها.

إنّها مريم حسين التي أقامت مؤخراً حفل البايبي شاور لابنتها "الاميرة" وأتاحت لنا الفرصة بـالتعرّف على ملامح وجهها، التي نشرت صورةً لها ولزوجها من حفل زفافهما وهما يتشاركان تناول قطعة بطيخٍ واحدة، ومن فمه لم تتردّد في التلذّذ بهذه الفاكهة التي يبدو أنّها تعاني من الوحام عليها حالياً وعلى الصورة علّقت وكتبت: "الي يسأل على شنو توحمت توحمت على الحبحب والحب هذي أفضل فاكهة عنده عاد تبون تعرفون الانتاج اشلًون راح يطلع شوفو الڤيديو لي بعد هالصورة".

ما علاقة هذه الصورة تحديداً بالموضوع الذي أرادت مشاركته معنا، ولمَ لم تصوّر نفسها وهي تأكل البطيخ اليوم وهي حامل عوضاً عن إرجاعنا إلى الماضي وتحديداً إلى حفل زفافها؟

هو سؤالٌ طرأ على بالنا بالتأكيد ولا يمكن شرحه إلّا على نحوين: فهي إمّا تذكّرت هذه اللقطة تحديداً التي كانت تتناول فيها البطيخ مع زوجها كونها لا تجد نفسها إلّا ملهوفة إلى تناول هذا النوع من الفاكهة، أو أنّها تنبأت، وهذا من المستبعد بالطبع، أنّها ستتوحّم على البطيخ من ليلة زفافها؟

مسألةٌ مثيرة بالفعل ومن دون أدنى شك، ولكنّ الأفظع هو الفيديو الذي عادت ونشرته بعد هذه الصورة لتسخر من نفسها وتعلن أنّ مولودها الذي لا نعلم ما إذا كان سيبصر النور في اميركا أم لا سيأتي إلى هذه الدنيا في "البطيخة"، وسيحب بالتالي هذا النوع من الفاكهة كثيراً كونها توحّمت عليها وتناولتها بشكلٍ كبير.

أوقاتٌ مرحة جداً تقضيها هذه المرأة حالياً بينما تتحضر لاستقبال الصغيرة، ويبدو أنّ طلباتها تتحوّل إلى أوامر ينفّذها فيصل الذي اتُّهم بالشذوذ على أكمل وجه، هو الذي أطل في فيديو آخر وهو يحضّر لها الطعام ويدلّلها ويعتني بها، كيف لا وهو الذي أثار جدليّة كبيرة بسبب رجوليته يدرك تماماً أنّه من دونها لما كان اكتسب الشهرة التي طمح إليها والنجومية التي تمنّاها ورغب بها.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك
التعليقات
حول هذا الموضوع