الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
ارب ايدول 4
برامج تلفزيونية
مسلسلات
ذا فويس 4
عرب غوت تالنت 5
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات رمضان
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
صور
فيديو

عمرو دياب يستثني المحجبات من حفله في الكريسماس؟‎

!والجمهور غاضبٌ جداً

ضجّةٌ كبيرةٌ إكتسحت مواقع التواصل الإجتماعي مؤخّراً بعدما أعلنت الشركة المنّظمة لحفل الفنان عمرو دياب، والمقرّر أن يُقام في 25 دسيمبر في القاهرة، منع دخول المحجّبات إلى حفله، أو أي شيء يغطّي الرّاس مثل الشال أو حتّى القبّعة، وقد شكّل هذا النبأ، صدمة كبيرة لمحبّي "الهضبة" خاصّةً وأنّ جمهوره كبيرٌ جداً في بلده والجميع ينتظر حفلاته الكبير والصغير، والمحجبّة أو غير المحجّبة!

ولم تقف شروط الشركة هنا فقط، بل أصدرت غيرها وهي منع دخول من هم دون سن 21 عاماً وبرّرت ذلك بوجود مشروبات كحوليّة، كما يتوجّب على الجمهور أن يأتي بالملابس الرسميّة، فيما الحضور يكون على شكل ثنائيات وليس شباب فقط ... أمّا أسعار التذاكر فكانت بين 1300 و2000 جنيه أي بين 73 و 111 دولاراً.

وذكرت بعض المصادر، أنّ مديرة أعمال الفنان المصري هدى الناظر تجري اتصالاتها مع الإدارة، لأنّ دياب غاضبٌ ومستاءٌ من هذه الشروط التي كما اعتبرها ووصفها البعض بالـ"عنصرية".

(شاهدوا أيضاً: صورة انستقرام: تامر حسني ينافس عمرو دياب في الجيم)

وبالفعل، صرّحت الناظر باتصال هاتفي مع الإعلامي وائل الأبراشي في برنامج "العاشرة مساءً" وقالت: "الشرط ده اتحلّ النهاردة وقعدت أنا مع الأوتيل ومنظمين الحفلة وقلتلهم أن الحفلة مش حتمّ لو حصل تصنيف ما بين جمهور عمرو دياب"، وأكّدت أنّ ذلك جاء وفقاً لرغبته، وهم يبيعون التذاكر الآن للجميع دون استثناء.

يُذكر أنّ النجم المعروف قد دخل موسوعة غينيس وهو أوّل مطرب عربي يحقّق هذا الإنجاز، نظراً لمبيعات ألبوماته الكبيرة منذ عام 1989.


(وشاهدوا أيضاً: صور عمرو دياب في ليلة غير كل الليالي!)

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك
التعليقات
حول هذا الموضوع