الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
ارب ايدول 4
برامج تلفزيونية
مسلسلات
ذا فويس 4
عرب غوت تالنت 5
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات رمضان
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
صور
فيديو

مريم حسين في حفل استقبال ابنتها "الاميرة" بالصور والفيديو

7 صور
إضغظي لبدء عرض الصور
من دون زوجها فيصل الفيصل؟

لا شك في أنّ المعضلة التي وجدت نفسها عالقة فيها بين ليلة وضحاها وأجبرتها على اتّخاذ قرار الإنفصال عن زوجها ومَن كنّا نعتقد أنّه حبيب قلبها فيصل الفيصل لم تؤثّر عليها لا من قريب ولا حتّى من بعيد، فكما كان مقرّراً ومرتقباً أقامت مريم حسين يوم البارحة حفل "البايبي شاور" تحضّراً لاستقبال مولودها الذي يبدو أنّها تتلهّى به حالياً لتنسى الأزمة التي تمر بها.

هي قالت في أول إطلالةٍ رسمية لها بعد خبر انفصالها أنّها ستتكل على الخالق وعلى عائلتها بخاصة وأنّها تقترب يوماً بعد يوم من ولادتها، وبالفعل ها هي مريم قد أطلّت في ذلك الحفل بأبهى حللها وأجمل أكسسواراتها مبهرةً الكاميرات بجمالها والصحافيين بأنوثتها وهي ترتدي اللون الزهري معلنةً بطريقةٍ غير مباشرة أنّها حامل بفتاة، هي التي سبق أن لمّحت بذلك وحتّى أثارت الجدل حين أوهمتنا بأنّها حامل بتوأم.

متمايلةً أمام الكاميرات بثقةٍ كبيرة بالنفس لأنّها تعلم في قرارة نفسها بأنّ قرار التخلّي عن فيصل، الذي لم نره أبداً في الفيديوهات والصور التي انتشرت لها عبر عدّة حسابات على موقع التواصل الإجتماعي انستقرام، لم يأتِ إلّا بعد خطأ يبدو أنّه ارتكبه الأخير وهذا ما صرّح به أصلاً بنفسه في أول ظهورٍ له، لم تكترث مريم في تلك الحفلة إلّا لاستعراض بطنها المدوّر وتسريحة شعرها في الوقت الذي لم تفارقها الإبتسامة أبداً.

سعيدة لأنّها ستصبح أماً عمّا قريب، هي التي نقلتنا مرّة إلى أحد المحال حيث كانت تشتري أغراض الطفل مع زوجها، وجريئة كونها مصرّة على المضي قدماً في حياتها وكأنّ شيئاً لم يكن، قطعت الممثلة العراقية قالب الحلوى مع والدتها التي لن تجد سواها في هذه الفترة لتقف إلى جانبها وتساندها والذي عليه كُتب إسم "الأميرة" ما يدل على أنّها قرّرت إطلاق إسم أميرة على مولودتها التي نتمنّى لها في نهاية المطاف حياةً هنيئة ولو بعيداً عن والدها.

إذاً عادت بطلة مسلسل "البيت الكبير" لـتخفي هنا أيضاً حزنها وراء ابتسامتها، فهي ولو بدا عليها الفرح الكبير لا شك في أنّ في قلبها همٌ يوازي حمل الجبال وهذا ما سبق أن عبّرت عنه عبر انستقرام، فهل سيجعلها هذا الموضوع تعود إلى أحضان حبيبها وتسامحه على الخطأ الذي اقترفه بحقّها يا ترى أقلّه من أجل ابنتها، والتمثّل بـكيم كارداشيان وكاني ويست مثلاً اللذان قرّرا بالفعل النضال من أجل إنجاح زواجهما بعد إشاعة انفصالهما.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك
التعليقات
حول هذا الموضوع